كشكول

حفلة رابح صقر وأسعار التذاكر

عاملة مشكلة في تويتر

أميمة الفردان

الحقيقة ان الموضوع ليس جديد؛ ولا يخص رابح في ذاته، او الحفلة المزمع إقامتها؛ لكن الأرقام أصبحت مشكلة في حياتنا؛ والسبب ليس ارتفاع الأسعار، او غيرها مما يندرج تحت بند  المعيشة؛ المشكلة تكمن في العقلية؛ التي تستخدم الرقم ؛ المنطق الإستهلاكي، غير المنطقي؛ كيف يمكن أن يقتنع انسان؛ يملك الحد الأدنى من العقل المجاني؛ أنّ هناك غلاء، وأنك غير قادر على ايجاد توازن بين ما تستهلكه وتحتاجه فعلاً؛ وبين ما يندرج تحت تصنيف الكماليات!!

وأنت وأنا لا نتوانى؛ عن دفع مبالغ لا تتناسب؛ مع مستوى الدخول الحقيقية؛ سواءً في المطاعم او الحفلات؛ التي تشبه  في جدلها ما احدثه سعر تذكرة حفلة رابح؛ وغيرها كثير مما ينطبق على التسوق؛ كل ذلك يحدث فقط؛ لنصبح شبه الآخرين، وتصبح حياتنا نسخاً ممسوخة؛ لا تشبه حقيقتنا في شيء؛ وكل ذلك تحت مظلة الفشخرة الكذابة والهياط.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.